إعلان
إعلان

تعليقات باول ومخاوف أوميكرون تدفع الأسهم الأوروبية للهبوط

بواسطة:
Reuters
محدث بتاريخ: Dec 1, 2021, 01:27 GMT+00:00

تراجعت الأسهم الأوروبية يوم الثلاثاء بعد أن حذر رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي جيروم باول من أن التضخم في الولايات المتحدة قد لا يكون عابرا وتوخي المستثمرين الحذر وسط مخاوف بشأن فعالية اللقاحات الحالية في الوقاية من متحور فيروس كورونا الجديد أوميكرون.

الأسهم الأوروبية

(رويترز) – تراجعت الأسهم الأوروبية يوم الثلاثاء بعد أن حذر رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي جيروم باول من أن التضخم في الولايات المتحدة قد لا يكون عابرا وتوخي المستثمرين الحذر وسط مخاوف بشأن فعالية اللقاحات الحالية في الوقاية من متحور فيروس كورونا الجديد أوميكرون.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي منخفضا 0.9 بالمئة بعد أن هبط بما يصل إلى 1.6 بالمئة أثناء الجلسة إلى أدنى مستوياته في سبعة أسابيع.

وأثناء شهادة أدلى بها أمام اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ الأمريكي، قال باول إن مجلس الاحتياطي الاتحادي سيستخدم أدواته لتهدئة الأسعار وربما ينظر في تسريع وتيرة إنهاء برنامجه لمشتريات السندات.

وأضاف ان البنك المركزي الأمريكي ينتظر المزيد من التفاصل بشأن أوميكرون قبل أن يتخذ قرارات تتعلق بالسياسة النقدية في اجتماعه في ديسمبر كانون الأول.

وجاء قطاع السفر والترفيه الأوروبي في مقدمة الخاسرين في جلسة يوم الثلاثاء مع هبوط مؤشره 2.8 في المئة، موسعا خسائره هذا الشهر إلى 20.6 بالمئة، أسوأ شهر له منذ مارس آذار 2020 .

وينهي ستوكس 600 نوفمبر تشرين الثاني على خسائر قدرها 2.6 بالمئة، بعد صعوده 4.6 بالمئة الشهر الماضي.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)

نبذة عن المؤلف

Reuterscontributor

Reuters, the news and media division of Thomson Reuters, is the world’s largest international multimedia news provider reaching more than one billion people every day. Reuters provides trusted business, financial, national, and international news to professionals via Thomson Reuters desktops, the world's media organizations, and directly to consumers at Reuters.com and via Reuters TV.

إعلان