التحليل الأساسي اليومي للغاز الطبيعي – السوق تتلقي الدعم من قبل مخاوف عجز الإمدادات و الضغوط من قبل إنخفاض الطلب

James Hyerczyk

واجهت سوق الغاز الطبيعي التقلبات يوم الخميس عقب إصدار تقرير المخزونات الأسبوعي لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية. برغم التداول الثنائي الإتجاه ، لازالت السوق تتداول داخل نطاق تداول الأسبوعين.

إستقرت العقود الآجلة للغاز الطبيعي لشهر يوليو عند مستوى 2.930 دولار صعودا بواقع 0.034 دولار أو +1.16%.

{alt}

أفاد تقرير إدارة معلومات الطاقة أن الإمدادات المحلية للغاز الطبيعي صعدت بواقع 92 مليار قدم مكعب في الأسبوع المنتهي في 1 يونيو. جاء الإرتفاع متوافقا مع توقعات المحللين في إستطلاع S&P Global Platts.

مع ذلك ، إعتبر بعض المستثمرين تلك الأنباء صعودية مما دفع الأسعار للصعود بينما إعتبر آخرون القراءة هبوطية مما دفع الأسعار للهبوط.

وصل إجمالي المخزونات الآن إلي مستوى 1.1817 تريليون قدم مكعب تراجعا بواقع 799 مليار قدم مكعب عن مستويات العام الماضي و أدني بواقع 512 مليار قدم مكعب من متوسط الخمس سنوات.

كان الحقن أدني بواقع 10.7% من مستوى 103 مليار قدم مكعب في نفس الأسبوع من عام 2017 و أدني بواقع 11.5% من متوسط الخمس سنوات الذي يمثل حقنا بواقع 104 مليار قدم مكعب.

كنتيجة لذلك ، تقع المخزونات أدني بواقع 30.5% من مستويات العام الماضي المقدرة بواقع 2.616 تريليون قدم مكعب و أدني بواقع 22% من متوسط الخمس سنوات المقدر بواقع 2.329 تريليون قدم مكعب.

التوقعات

بعد الإنتهاء من التقرير ، سيتحول إهتمام المستثمرين إلي حالة الطقس و التوقعات المبكرة لتقرير إدارة معلومات الطاقة للأسبوع القادم. يتطلع أغلب المحترفين لتوقعات الأرصاد الخاصة بالعشرة إلي الأربعة عشر يوما.

كان التحرك المبكر ليوم الجمعة عبارة عن تراجع الغاز الطبيعي. الساعة 0731 بتوقيت جرينيتش تداولت العقود الآجلة للغاز الطبيعي لشهر يوليو عند مستوى 2.902 دولار تراجعا بواقع 0.027 أو -0.96%.

لازال الغاز الطبيعي عالقا في نطاق تداول.

يقع النطاق الرئيسي عند مستوى 2.722 دولار إلي 3.000 دولار. تقع منطقة إرتداد 50% إلي 61.8% عند مستوى 2.858 دولار إلي 2.826 دولار. تعتبر تلك المنطقة هدفا هبوطيا رئيسيا.

يقع النطاق المتوسط عند مستوى 2.804 دولار إلي 3.000 دولار. قدمت منطقة الإرتداد عند مستوى 2.899 دولار إلي 2.877 دولار الدعم طوال الأسبوع.

يقع النطاق القصير المدي عند مستوى 3.000 دولار إلي 2.864 دولار. تقدم منطقة الإرتداد عند مستوى 2.932 دولار إلي 3.948 دولار المقاومة.

إن السوق عالقة في نطاق تداول بسبب الحقن و تقارير الطقس التي كانت قوية بشكل كافي لمنع مشتري المضاربة من دفع السوق لإختراق المقاومة. في الوقت ذاته ، كان العجز كبيرا بشكل كافي لتقديم الدعم.

سيتغير المشهد القصير المدي للسوق مع التحرك المتماسك أعلي مستوى 3.000 دولار و التحرك المتماسك أدني مستوى 2.804 دولار. إذا لم يحدث ذلك ، نتوقع أن يأتي المشترون عند الإنخفاضات و البائعين عند الإرتفاعات.

لا تفوت أي شيء!

Discover what's moving the markets. Sign up for a daily update delivered to your inbox

أحدث المقالات

مشاهدة الجميع

ارتق بمعرفتك

مشاهدة الجميع

أفضل العروض

أفضل الوسطاء