تذبذب الأسهم بعد هجوم برلين ، البنك المركزي الياباني يترك أسعار الفائدة بدون تغيير

David Becker

صعدت الأسهم الأوروبية قليلا خلال اليوم ، حيث إرتدت من المنطقة السالبة عقب الهجمات الإرهابية في برلين. و قد ترك البنك المركزي الياباني سياسته النقدية بدون تغيير كما كان متوقعا. صعدت سندات الخزانة الألمانية و البريطانية خلال اليوم و لكنها تراجعت بعد ذلك. يستمر الدولار الأمريكي في إكتساب الزخم دافعا زوج اليورو/ الدولار الأمريكي أدني مستوي 104 و إستمرت أسعار النفط في الإرتفاع مستعيدة مستوي 53.

أسفرت الهجمات الإرهابية المشبته بها عن قتل 12 و جرح 48 في سوق برلين للكريسماس. و يبدو بمثابة تكرار لأحداث نيس في وقت سابق من العام ، حيث إصطدمت شاحنة بالجماهير في سوق للكريسماس في برلين. قال المسؤولون الألمان أنها قد تكون هحمة إرهابية و تم القبض علي مشتبه به يرجح أن يكون سائق الشاحنة ، بينما قتل أحد ركاب الشاحنة. أفادت جريدة Die Welt أن السائق لاجيء من باكستان و أن تلك الهجمات ستؤدي إلي حركات شعبية في أوروبا قبيل الإنتخابات في فرنسا ، هولندا و ألمانيا العام القادم و تحد من فرص ميركل بعد أن فتحت للاجئين مما عرضها للكثير من الإنتقادات حتي إذا عدلت ميركل من سياساتها و قفلت أبواب ألمانيا مجددا. سيضيف ذلك بدون شك للمخاوف الجيوسياسية و معنويات تجنب المخاطر و لاسيما أن هذه الهجمة أعقبت إغتيال السفيد الروسي في تركيا في أنقرة أمس.

و في آسيا ، ترك البنك المركزي الياباني سياسته النقدية بدون تغيير و هو الأمر الذي توقعته الأسواق علي نطاق واسع. كما ترك أسعار الفائدة بدون تغيير عند مستوي  -0.1% منذ شهر يناير. كما تم الإبقاء علي منحني عائدات برنامج التيسير الكمي و الكيفي الجديد الذي تم الإعلان عنه في سبتمبر مع برنامج شراء الأصول بواقع 80 تريليون ين سنويا و أهداف مشتريات الصناديق المتداولة في البورصة التي تساوي 6 تريليون ين. و قد تم الإعلان عن برنامج تجاوز التضخم في سبتمبر حيث إلتزم البنك المركزي الياباني بتوسيع قاعدة الأموال حتي يتعدي تضخم أسعار المستهلك الهدف السنوي بواقع 2% و أن يبقي أعلي هذا المستوي ، و قد تم تأكيد ذلك. كما أفاد البنك المركزي أن الإقتصاد يتعافي بمعدل متواضع مشيرا إلي إلتقاط الصادرات.

في أوروبا ، أعلنت منطقة اليورو أن الفائض الحالي في الحساب الجاري قد إتسع في شهر أكتوبر. و قد حققت منطقة اليورو فائضا حاليا بواقع  28.4 مليار يورو في شهر أكتوبر ، صعودا من مستوي  27.7 مليار يورو في الشهر السابق، حيث إلتقط إتجاه الثلاثة أشهر بينما تحسن ميزان الخدمات ، إلا أن الفائض في ميزان السلع قد ضاف إلي حد ما في شهر أكتوبر. إتسع ميزان الدخل الأولي إلي مستوي 6.1 مليار يورو. و أظهر ميزان الحساب الجاري الحالي الغير معدل فائضا متراكما بواقع 343 مليار يورو في الإثني عشر شهرا حتي شهر أكتوبر ، صعودا من مستوي 317.3 مليار يورو في نفس الفترة من العام الماضي ، مع تحسن الفائض في كل من الخدمات و السلع. و قد أظهر الحساب المالي لشهر  أكتوبر تدفقات مباشرة و تدفقات للمحافظ بواقع 65.1 مليار يورو في شهر أكتوبر و تدفقات متراكمة بواقع 699.1 مليار يورو في الإثني عشر شهر حتي أكتوبر ، مما إعتبر إرتفاع حاد بالمقارنة بقراءة 344.7 مليار في الإثني عشر شهرا حتي أكتوبر2015.

لا تفوت أي شيء!

Discover what's moving the markets. Sign up for a daily update delivered to your inbox

أحدث المقالات

مشاهدة الجميع

أفضل العروض

أفضل الوسطاء