الأسواق الناشئة تواجه المخاطر مع رفع أسعار الفائدة و إنخفاض السيولة

James Hyerczyk
currencies-of-all-countries

تأثرت أسواق الأسهم الأمريكية بالسلب يوم الجمعة بالمعنويات السلبية في آسيا و أوروبا. يتوقع أن تستمر تلك النبرة السلبية بينما يستمر توتر المستثمرين قبيل قمة الدول السبع التي تبدأ في كيبيك في كندا في وقت لاحق من اليوم.

علي الرغم من الضعف المتوقع ، إعتنق الكثير من المستثمرين عمليات البيع بعد إرتفاع دام سبعة جلسات في المؤشرات الرئيسية. يشعرون أن الأسهم قد بالغت في الإرتفاع عند مستويات الأسعار الحالية. كما أنهم يقلقون من مخاطر الشراء بالقرب من أعلي مستويات علي الإطلاق ، نظرا لعودة المخاطر الجيوسياسية ، أسعار الفائدة و المخاطر الإقتصادية.

قد تظهر المخاوف بشأن التجارة و العلاقات بين الولايات المتحدة و الدول الأخري بما في ذلك حلفائها أثناء المؤتمر. و سوف يؤثر ذلك علي معنويات المستثمرين مما قد يؤدي إلي معنويات تجنب المخاطر أثناء التداول اليوم.

في أنباء أخري ، ينتظر أن تنعقد المحادثات بين الولايات المتحدة و كوريا الشمالية يوم 12 يونيو مما قد يضيف إلي توترات المستثمرين.

رفع أسعار الفائدة و إنخفاض السيولة قد تضغط علي الأسواق الناشئة

مثلما دفعت المخاوف بشأن الإئتمان في إيطاليا الأسبوع الماضي مستثمري الاسهم للتحرك جانبيا ، يقول بعض المستثمرين أن الأسواق الناشئة قد تواجه مخاطر مماثلة. يقول بعض المتداولين أنه يتعين علي المستثمرين مراقبة عائدات الديون في دول مثل البرازيل حيث يفكر البنك المركزي الأوروبي الآن إنهاء برنامج الحوافز.

يوم الخميس ، قفز سعر الصرف بين الريال البرازيلي و الدولار الأمريكي بواقع 1.5% حيث بدأ المستثمرون الرهان علي إرتفاع سعر الديون الأمريكية. وفقا لأحد الخبراء الإستراتيجيين لأسعار الفائدة فقد كان هناك حديث عن البرازيل و قيام بعض صناديق التحوط عن بيع الدولار لتقليص تعرضهم هناك.

لقد إستفادت الأسواق الناشئة لعدة سنوات من أسعار الفائدة المنخفضة التاريخية لأن البنوك المركزية الرئيسية كانت تضخ كميات هائلة من السيولة إلي الإقتصاد العالمي. واستخدمت معظم الاقتصادات الراسخة رأس المال الفائض لدعم اقتصاداتها بعد الركود العالمي في عام 2009.

كان يتوقع أن تفعل دول الأسواق الناشئة المثل. مع ذلك ، لازالت تلك الدول تكافح و سوف تواجه ضغوطا كبيرة في وقت لاحق بسبب إنقضاء أيام أسعار الفائدة المنخفضة و السيولة المرتفعة. و سوف تتضرر كثيرا لأن دولا مثل البرازيل لازالت تعاني من إقتصاد هش.

سحبت الولايات المتحدة الأموال من الأسواق لنحو ثلاثة سنوات. و يتجه البنك المركزي الأوروبي الآن للكشف عن خطته بفعل المثل. يتعين علي الأسواق الناشئة الآن التوصل إلي خطة للتعامل مع رفع أسعار الفائدة و إنخفاض السيولة أو الإستعداد للأضرار.

لا تفوت أي شيء!

اكتشف ما الذي يحرك الأسواق ويؤثر عليها. تفضل بالتسجيل لتحصل على تحديث يومي يتم إرساله إلى بريدك الإلكتروني.

أحدث المقالات

مشاهدة الجميع

أفضل العروض

أفضل الوسطاء

IMPORTANT DISCLAIMERS
The content provided on the website includes general news and publications, our personal analysis and opinions, and contents provided by third parties, which are intended for educational and research purposes only. It does not constitute, and should not be read as, any recommendation or advice to take any action whatsoever, including to make any investment or buy any product. When making any financial decision, you should perform your own due diligence checks, apply your own discretion and consult your competent advisors. The content of the website is not personally directed to you, and we does not take into account your financial situation or needs.The information contained in this website is not necessarily provided in real-time nor is it necessarily accurate. Prices provided herein may be provided by market makers and not by exchanges.Any trading or other financial decision you make shall be at your full responsibility, and you must not rely on any information provided through the website. FX Empire does not provide any warranty regarding any of the information contained in the website, and shall bear no responsibility for any trading losses you might incur as a result of using any information contained in the website.The website may include advertisements and other promotional contents, and FX Empire may receive compensation from third parties in connection with the content. FX Empire does not endorse any third party or recommends using any third party's services, and does not assume responsibility for your use of any such third party's website or services.FX Empire and its employees, officers, subsidiaries and associates, are not liable nor shall they be held liable for any loss or damage resulting from your use of the website or reliance on the information provided on this website.
RISK DISCLAIMER
This website includes information about cryptocurrencies, contracts for difference (CFDs) and other financial instruments, and about brokers, exchanges and other entities trading in such instruments. Both cryptocurrencies and CFDs are complex instruments and come with a high risk of losing money. You should carefully consider whether you understand how these instruments work and whether you can afford to take the high risk of losing your money.FX Empire encourages you to perform your own research before making any investment decision, and to avoid investing in any financial instrument which you do not fully understand how it works and what are the risks involved.
تابعنا