FXEMPIRE
الكل
Ad
الفيروس التاجي  
Stay Safe, FollowGuidance
العالم
21,079,305تم تأكيد  
753,451وفيات  
13,911,378تعافى
Fetching Location Data…
اعلان
اعلان
Ramy Abouzaid
Background of the money. Euro and Dollar

الدولار الأمريكي:

في الوقت الذي استمر ترقب الأسواق لنتائج المفاوضات الأمريكية-الصينية التي جرت في العاصمة واشنطن خلال الأسبوع الماضي، شهدت الأسواق مفاجأة سارة عبر تغريدة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ليعلن عن تمديد مهلة تأجيل رفع الرسوم الجمركية على السلع الصينية، ليعطي المفاوضين فرصة للتوصل لاتفاق تجاري بين أكبر اقتصادين في العالم، والذي لطالما طال انتظاره، الامر الذي ساعد الأصول الأعلى مخاطرة على مواصلة مكاسبها، وجاء الخبر سعيدا على بورصة شنغهاي التي أغلق مؤشرها تداولات اليوم مرتفعاً بنحو 5%. وجاءت تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد، كعامل مساعد للأسواق لتعزز تفاؤلها وتزيد الضغوط على الذهب، الذي شهد ضغوطاً بيعيه خلال اليومين الأخيرين من تداولات الأسبوع الماضي، وإن استطاع الحفاظ على الإغلاق صاعداً بنهاية تداولات الأسبوع بنحو 0.5%. وفي حقيقة الامر فقد فشل الإفراج عن محضر اجتماع الفيدرالي الأمريكي يوم الأربعاء الماضي 20 فبراير، في أن يمد الأسواق بالمزيد من التفاصيل المتعلقة بالسياسة النقدية، خاصة فيما يتعلق بمسألة ميزانية الفيدرالي الأمريكي، والتي لم تظهر مداولات أعضاء الفيدرالي، طريقاً واضحا لتقليصها في المدى القريب أو الإبقاء عليها بشكل صريح لمدى أطول، وعلى كل الأحوال اغلق مؤشر الدولار الأمريكي على تراجعاً محدوداً بنحو -0.28%. مما يعطينا ملخصا عن طبيعة تداولات الأسبوع الماضي التي اتسمت بالتذبذبات في نطاقات سعرية دون اتجاه صريح، والتي من المتوقع في ظل التفاؤل الحالي أن تأخذ شكلا اتجاهيا أكثر وضوحاً هذا الأسبوع، فمن الطبيعي ان نرى المزيد من التراجعات على الدولار، والمزيد من الإقبال على الأصول الأكثر مخاطرة.

الجنيه الإسترليني:

ارتفع عدد طلبات إعانة البطالة الشهرية في المملكة المتحدة بمقدار 14.2 ألف في يناير الماضي، مع ملاحظة أن القراءة السابقة للمؤشر كانت 20.2 ألفًا عن شهر ديسمبر، ويأتي هذا الرقم أعلى بقليل من توقعات الأسواق، إلا أن أرقام معدلات البطالة بقيت ثابته كما كان متوقعاً، مع ثبات نمو متوسط الدخل بدون العلاوات عند مستويات الـ 3.4 على أساس ربع سنوي, وعلى ذلك رأينا ارتدادا صعودي قويا في أسعار الجنيه الإسترليني ليغلق تداولات الاسبوع على ارتفاع بنحو 1.18% مقابل الدولار وليصبح افضل العملات الرئيسية الثمانية أداء على مدار الأسبوع, وربما يكون هذا الصعود استبقا من الأسواق لأية اتفاق “قد” تنجح تريزا ماي في التوصل إليه مع القادة الأوروبيين في محاولاتها قبل أن يدركها الـ 29 من مارس, والذي من المحتمل أن يؤجل هذا التاريخ بدوره ليمنح ماي فرصة للتوصل لاتفاق ينهي حالة التشرذم السيسي في المملكة المتحدة, ولكن تمديد مهلة الخروج الرسمي للمملكة المتحدة من الإتحاد الأوربي سينعكس كذلك على الأسواق ولاسيما الاقتصاد البريطاني بالمزيد من عدم اليقين. ولكن تبدوا الأمور أنها تسير في اتجاه اتفاق اللحظات الأخيرة، أو الخروج بدون اتفاق وإن كان لذلك أثرا مؤلمة على الاقتصاد البريطاني، وبطبيعة الحال على الجنيه الإسترليني بالتبعية.

الدولار الأسترالي:

رغم الإفراج عن محضر اجتماع الفيدرالي الأسترالي للشهر الماضي, وصدور أرقام التغير في الوظائف الاسترالية, والتي جاءت أفضل كثيراً من المتوقع إلا أن الدولار الأسترالي واجه ضغوطا بيعيه كبيرة , نتيجة لأنباء عن قرار الصين بحظر الفحم من أستراليا, والذي تم نفيه في اليوم التالي من قبل التصريحات الرسمية الصينية, ولعل السبب الأهم هو إشارات المركزي الأسترالي إلى قلقه من تراجع السوق العقارية وأثره على معدلات الإنفاق, مما دفع ويستباك البنك الأشهر في أستراليا لتخفيض توقعاته للنمو نحو الأدنى للاقتصاد صاحب الرقم القياسي من النمو المتواصل (27 عاماً), وكذلك توقع ويستباك بنك بأن يلجئ المركزي الأسترالي لخفض معدلات الفائدة لمرتين خلال هذا العام, مما كون ضغوطاً بيعيه على الدولار الأسترالي خلال تداولات الخميس الماضي, قبل أن يستطيع التماسك في تداولات نهاية الأسبوع ويغلق على انخفاض محدود للغاية مقابل الدولار بنحو -0.03%. , ولكن الآن وبعد ان جاءت بشرى الرئيس ترامب باتفاق أتجاري أمريكي- صيني قريباً كان من الطبيعي أن نرى صعودا قويا في الدولار الأسترالي والذي من المرجح ان تستمر ارتفاعاته, طالما استمرت حالة الانتعاش في الأسواق الآسيوية عموماً, ولاسيما الأسواق الصينية على وجه التحديد.

للاطلاع على تقاريرنا كاملة مجاناً يرجي زيارتنا هنا

اعلان

أحدث المقالات

مشاهدة الجميع
Loading
Loading

التداول مع وسيط مراقب

  • أموالك في خطر